ليبيا: جريح في انفجار استهدف مقر اللجنة الدولية للصليب الاحمر بمصراتة

ا ف ب   بتاريخ   2012-06-13
ا ف ب - طرابلس (ا ف ب) - اصيب ليبي بجروح في انفجار استهدف الثلاثاء مقر اللجنة الدولية للصليب الاحمر في مدينة مصراتة في غرب ليبيا وخلف أضرارا جسيمة بالمبنى، كما افادت وكالة فرانس برس متحدثة باسم اللجنة.

وقالت المتحدثة سمية بلطيفة "لا نعرف إن كان الاستهداف بصاروخ محمول على الكتف أم بقنبلة وضعت بجوار المبنى، والسلطات الليبية استجابت بسرعة وتجري عملها حاليا".

وأضافت ان "المصاب ليبي ويقطن بجوار المقر وصادف وجوده ساعة الهجوم"، مؤكدة ان أفراد طاقم اللجنة الدولية للصليب الأحمر البالغ عددهم ثلاثين عاملا جميعهم بخير ولم يصب منهم أحد بأذى.

وأكدت بلطيفة أن عمل اللجنة "يتعلق بالأمور الإنسانية والإغاثية ولا علاقة له بتاتا بالدين أو بالسياسة، مشددة على ان "ما تردد من أنباء عن أنشطة تبشيرية يقوم بها أفراد اللجنة مجرد افتراءات".

وكان مقر اللجنة الدولية للصليب الاحمر في بنغازي (شرق) تعرض في 22 ايار/مايو لهجوم تبنته "كتائب الاسير عمر عبد الرحمن"، وهي جماعة ليبية إسلامية متشددة، وبثت عبر الانترنت فيديو يسجل لحظات تنفيذ العملية.

وتبنت الجماعة أيضا عملية تفجير القنصلية الاميركية في بنغازي الاسبوع الماضي، وذلك بحسب موقع سايت الإسلامي، فيما قالت مصادر أمنية ليبية إن الجماعة نفسها قد تكون وراء استهداف موكب يقل السفير البريطاني بقذيفة صاروخية الإثنين.

وأعلنت الجماعة الاسلامية المسلحة أن الهجوم كان "ردا على محاولة استهداف الشيخ ابو يحيى الليبي، حفظه الله" الذي تقول القوات الاميركية انه قتل في غارة شنتها طائرة اميركية بدون طيار في باكستان.

وجاء في بيان للمجموعة بحسب احد المواقع الاسلامية ان الهجوم على القنصلية الذي اسفر عن اصابة شخص واحد، قامت به "ثلة من المجاهدين" تمكنوا من زرع عبوة ناسفة في جدار مبنى القنصلية "تستهدف جمعا من النصارى المشرفين على إدارة القنصلية والذين كانوا يعدون لاستقبال احد رؤوس الفتنة التابع لوزارة الخارجية الامريكية".