الحكومة الانتقالية والمجلس الانتقالي ودار الأفتاء يأمرون جميع الأطراف المتنازعة في مناطق مزدة والشقيقة والزنتان بالوقف الفوري لإطلاق ا

  بتاريخ   2012-06-17
طرابلس 16 يونيو 2012 ( - أمرت الحكومة الانتقالية والمجلس الانتقالي ودار الأفتاء جميع الأطراف المتنازعة في مناطق مزدة والشقيقة والزنتان بالوقف الفوري لإطلاق النار ، وأعتبرت هذه المناطق ، منطقة عسكرية ... كما أمرت كل من رئاسة الاركان ووزارة الداخلية باستخدام القوة وكل ما يلزم ضد مصادر النيران التي تستهدف المدنيين الابرياء من أجل وقف نزيف الدم ، وفتح ممرات آمنة لنقل الجرحى ، وتوفير المعونات الانسانية اللازمة ... وحمل بيان مشترك صدر مساء اليوم عن الحكومة الانتقالية والمجلس الوطني ودار الافتاء تلاه النائب الثالث لرئيس الحكومة الانتقالية السيد " الحرمين محمد الحرمين " بحضور عدد من أعضاء المجلس الوطني الانتقالي ودار الإفتاء ، الجهة التي لا تستجيب لهذه الأوامر فورا ، المسؤولية الكاملة عما يمكن أن يحدث ... وأهاب البيان بمنظمات المجتمع المدني والشعب الليبي بأكمله بأن يقفوا جميعا صفا واحدا لحماية الثورة واهدافها ... ودعا البيان المشترك إلى تشكيل لجنة لتقصي الحقائق " للفصل في الأمر ومعرفة الاسباب الحقيقة التي تقف وراء الفتنة " .