شل تتخلى عن مشاريعها للتنقيب عن النفط والغاز في ليبيا

  بتاريخ   2012-05-29
ا ف ب - لندن (ا ف ب) - اعلنت مجموعة شل النفطية البريطانية الهولندية التخلي عن مشاريعها الحالية للتنقيب عن النفط والغاز في ليبيا التي لم تعط نتائج مرضية.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال متحدث باسم الشركة ان شل ابلغت شركة النفط الوطنية الليبية "عزمها على تعليق العمل في الابار المحفورة والتخلي عنها ووقف التنقيب في اطار الاجازات الليبية الممنوحة لها".

وذكرت الشركة النفطية ان نتائج حملات الدراسات الزلزالية والحفر في هذه الكتل كانت "مخيبة للامال، ولا يمكن تبريرها اقتصاديا".

لكن الشركة اوضحت انها ستبقى في البلاد من خلال الاحتفاظ بمكتب لدرس فرص اخرى في اطار شركة النفط الوطنية.

وكانت شل وقعت عقدا مع الشركة الوطنية في 2005 في مجال الغاز الطبيعي المسال، وتلاه في 2008 اتفاق ثان للتنقيب والانتاج في كتلة نفطية.

وتقول الحكومة الليبية ان انتاج النفط في البلاد بلغ اخيرا 1,55 مليون برميل يوميا، اي تقريبا الانتاج قبل بداية النزاع في شباط/فبراير 2011.

والانتاج الليبي الذي كان 1,6 مليون برميل يوميا قبل بداية النزاع في شباط/فبراير 2011، توقف بالكامل تقريبا ثم استؤنف في ايلول/سبتمبر بعد سقوط معمر القذافي وتسلم المجلس الوطني الانتقالي السلطة.